استثمار الشركات السعودية

كتب/ محمد عهدي

2 مليار دولار جديدة من "النقد الدولى" لمصر..

  "الصندوق النقد الدولي": معدلات نمو الناتج المحلى فاقت التوقعات إلى 4.2.. عودة ثقة المستثمرين الأجانب.. ارتفاع الاحتياطى النقدى.. اختفاء السوق السوداء.. وتوقعات بانخفاض التضخم إلى 13%

حلقة جديدة يسجلها نجاح البرنامج الاقتصادى المصرى، تمثلت فى تجديد صندوق النقد ثقته فى الاقتصاد المصرى، حيث أعلن صندوق النقد الدولى، اليوم الجمعة، أن بعثة الخبراء التى زارت القاهرة فى الفترة من 25 أكتوبر إلى 9 نوفمبر توصلت إلى اتفاق على مستوى الخبراء مع السلطات المصرية بشأن المراجعة الثانية لأداء برنامج الإصلاح الاقتصادى المصرى الذى يدعمه الصندوق من خلال اتفاق بقيمة 12 مليار دولار أمريكى

.

وقالت البعثة فى بيان لها حصل "بوابه الاستثمار" على نسخة منه أن مصر ستحصل بموجب هذا الاتفاق على (حوالى 2 مليار دولار أمريكى)، بمجرد موافقة المجلس التنفيذى للصندوق عليه، ليصل مجموع المبالغ المنصرفة فى ظل البرنامج إلى نحو 6 مليارات دولار.

 

اِقرأ المزيد...

كتب / محمد هندي

صرح وكيل محافظ البنك المركزى المصرى لشئون الاحتياطى النقدى وأسواق النقد، رامى أبو النجا، بأن مصر سددت أمس /الأربعاء/، آخر أقساط الديون المستحقة عليها لصالح تركيا بقيمة بلغت 200 مليون دولار.

وقال أبوالنجا - فى تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط، صباح اليوم - إن هذه الدفعة تعد الآخيرة من إجمالى قرض كانت حصلت عليه مصر فى عهد الرئيس المعزول محمد مرسى فى أكتوبر 2012 بقيمة مليار دولار.


وأضاف أن البنك المركزى المصرى قام بسداد هذا القرض بالكامل من خلال دفعات، مع سداد كل دفعة فى وقتها.


وأكد التزام مصر بسداد كافة التزاماتها وديونها الخارجية فى أوقاتها، مشيرا إلى أنه لم يحدث يوما أن تخلفت مصر عن سداد ديونا مستحقة عليها.


وكان محافظ البنك المركزى طارق عامر قد صرح قبل شهرين بأن مصر ستسدد التزامات تُقدر بنحو 8 مليارات دولار قبل نهاية العام، بينها 5.2 مليار دولار لصالح بنك التصدير والاستيراد الإفريقى.


وسددت مصر منذ نوفمبر 2016 وحتى الآن نحو 17.5 مليار دولار التزامات وديونا مستحقة عليها

كتب / محمد يحي

 

تبحث لجنة السياسة النقدية برئاسة طارق عامر، محافظ البنك المركزى المصرى، مساء اليوم الخميس، أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، وسط توقعات بخفض تدريجى لأسعار الفائدة على مدار الشهور القليلة القادمة.

وقررت لجنة السياسة النقدية برئاسة طارق عامر، محافظ البنك المركزى المصرى، يوم الخميس 17 أغسطس الماضى، تثبيت أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، عند 18.75% و19.75% على التوالى، وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزى عند 19.25 % وسعر الائتمان والخصم عند 19.25%.

كان البنك المركزى المصرى، قرر يوم الخميس 3 نوفمبر 2016، تحرير – تعويم - سعر صرف الجنيه المصرى وأن يتم التسعير وفقًا لآليات العرض والطلب، وإطلاق الحرية للبنوك العاملة النقد الأجنبى من خلال آلية الإنتربنك الدولارى.

ويلجأ المصريون فى أوقات التباطؤ الاقتصادى، وارتفاع معدلات التضخم التى وصلت الشهر الماضى إلى أكثر من 35%، إلى توظيف فوائض أموالهم فى ملاذات استثمارية آمنة ومربحة تحقق لهم عائدًا يمتص الآثار التضخمية – ارتفاع مستوى أسعار السلع والخدمات – وتعمل تلك الأوعية الاستثمارية على تنمية الموارد المالية عبر عدة وسائل.

كتبت / رحمه كامل

قال طارق عامر محافظ البنك المركزى المصرى في تصريحات خاصه لبوابه الاستثمار إن حجم أرصدة الاحتياطى من النقد الأجنبى، الذى سجل نحو 36.1 مليار دولار فى نهاية أغسطس 2017، يكفى واردات مصر من السلع لمدة نحو 7.6 شهر، مقارنة بحجم أرصدة يقدر بنحو 26.3 مليار دولار بنهاية يناير 2017، ما يغطى 5.5 شهر.
 
وقدر البنك المركزى المصرى حجم الواردات السلعية على أساس التسعير خلال العام المالى الماضى 2016 – 2017، حيث يعد الاحتياطى الأجنبى فى أعلى مستوياته منذ ثورة يناير 2011.
 
وتستورد مصر بما يعادل متوسط 5 مليارات دولار شهريًا من السلع والمنتجات من الخارج، بإجمالى سنوى يقدر بأكثر من 60 مليار دولار، وبالتالى فإن المتوسط الحالى للاحتياطى من النقد الأجنبى يغطى نحو 7.6 شهر من الواردات السلعية لمصر، وهى أعلى من المتوسط العالمى البالغ نحو 3 أشهر من الورادات السلعية لمصر، بما يؤمن احتياجات مصر من السلع الأساسية والاستراتيجية.
 
كان طارق عامر محافظ البنك المركزى المصرى، قد صرح لـ"بوابه الاستثمار"، فى العاصمة الأمريكية واشنطن، قبل أيام، أن مصر سوف تسدد نحو 13 مليار دولار التزامات خارجية خلال الفترة المقبلة حتى نهاية العام المقبل 2018، أى نحو 15 شهرًا، مؤكدًا أن بعض الالتزمات الخارجية سوف يتم تجديدها وضمان تدفقات نقدية خلال الفترة المقبلة تعزز أرصدة الاحتياطى الأجنبى لمصر، مؤكدا أن البنك المركزى المصرى ملتزم بالحفاظ أرصدة الاحتياطى الأجنبى عند مستوى 36 مليار دولار رغم سداد الالتزامات الخارجية خلال الفترة المقبلة.

كتب / محمدالنادي

يطرح البنك المركزى المصرى، اليوم  الأحد، نيابة عن وزارة المالية، أذون خزانة بقيمة إجمالية تقدر بـ12.7 مليار جنيه، وتبلغ قيمة الطرح الأول لأذون خزانة لأجل 91 يومًا، 6.2 مليار جنيه، وأذون بقيمة 6.5 مليار جنيه لأجل 266 يومًا.
 
ومن المتوقع أن تصل قيمة العجز فى الموازنة العامة للدولة، بنهاية العام المالى الجارى، إلى 370 مليار جنيه، ويتم تمويله عن طريق طرح البنك المركزى لأذون وسندات خزانة، أدوات الدين الحكومية، نيابة عن وزارة المالية، وعن طريق المساعدات والمنح من الدول العربية والقروض الدولية.

كتب/ عادل يوسف

قال المحاسب فتحى السباعى، رئيس مجلس إدارة بنك التعمير والإسكان، إنه سيتم السماح للحاجزين فقط بقرعة الأراضى التى طرحتها وزارة الإسكان، وسيبدأ إجراؤها الأحد المقبل، بموجب إيصال سداد مقدم الحجز (توقيع المتقدم شخصياً) بحضور القرعة العلنية، وعلى المتقدمين للحجز التواجد من الساعة 10 صباحاً وحتى الساعة 12 ظهراً فى الأيام المحددة لكل مدينة، لإجراء عملية تسجيل الحضور، وسيتم غلق الأبواب فى الساعة 12 ظهراً للبدء فى إجراءات القرعة العلنية، وبالنسبة للحاجزين الذين لم يتمكنوا من الحضور، فستقوم اللجنة المشكلة من هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، ومجلس الدولة، والرقابة الإدارية، بتطبيق نموذج بيانات العميل الخاص به، ووضعه فى الصناديق الخاصة بإجراء القرعة.

وأضاف رئيس مجلس إدارة بنك التعمير والإسكان: بالنسبة للحاجزين الذين لم يوفقوا فى القرعة العلنية يمكنهم فتح حساب مميز لإيداع مبلغ جدية الحجز السابق سداده مضافاً إليه العائد المقرر مع التمتع بمزايا عديدة، وهى الدخول فى القرعة التكميلية القادمة، وفى حالة الرغبة فى استرداد المقدم مضافاً إليه العائد، فيمكن التقدم لأى فرع من فروع بنك التعمير والإسكان: طبقاً للتالى: بالنسبة للحاجزين بالإسكان الأكثر تميزاً ابتداءً من يوم الأحد الموافق 5/11/2017، وبالنسبة للحاجزين بالإسكان المتميز ابتداءً من يوم الأحد الموافق 19/11/2017، وبالنسبة للحاجزين بالإسكان الاجتماعى ابتداءً من يوم الإثنين الموافق 4/12/2017، خلال أيام العمل الرسمية من الساعة 3 وحتى الساعة 5 مساءً، وسيتم إعلان نتيجة القرعة على موقعى هيئة المجتمعات العمرانية الجديدةwww.newcities.gov.eg وبنك التعمير والإسكان www.hdb-egy.com، وكذلك كشوف القرعة بكل من جهاز المدينة المختص، وفرع البنك بالمدينة.

اِقرأ المزيد...

كتب / احمد كامل عبد العال

 

قال البنك المركزى المصرى، إن حجم النقد المصدر – المطبوع - ارتفع إلى 453 مليار جنيه، فى نهاية شهر يونيو 2017، مقابل 369 مليار جنيه فى نهاية شهر يونيو 2016، بزيادة قدرها نحو 84 مليار جنيه خلال عام، أى خلال السنة المالية 2016 - 2017.

 

وقال مصدر مصرفى، إن عملية طباعة النقود الجديدة تتم وفق المعايير العالمية، والتى تراعى حسابات النمو فى الناتج المحلى الإجمالى، والتضخم، إلى جانب إحلال وتجديد التالف من فئات البنكنوت المصرى.

 

وقام البنك المركزى المصرى خلال شهر يناير 2017، بطبع 100 مليون ورقة فئة الجنيه، و100 مليون ورقة فئة خمسون قرش بنفس المواصفات المتداولة حاليًا للتداول مع العملات المعدنية المتداولة حاليًا عن طريق البنوك.

 

وتتولى عملية طباعة العملة المصرية الورقية بفئاتها المختلفة مطبعة البنك المركزى – دار طباعة النقد – المتواجدة فى حى الهرم بمحافظة الجيزة، والتى تخضع لعمليات تأمين معقدة.

 

اِقرأ المزيد...

خاص بوابه الاستثمار

صرح رامى أبوالنجا وكيل محافظ البنك المركزى لشئون الاحتياطى وأسواق النقد بأن حصيلة البنوك والجهاز المصرفى من النقد الأجنبى قد ارتفعت منذ تحرير سعر الصرف مطلع نوفمبر 2016 وحتى الآن إلى 52 مليار دولار.

وقال أبوالنجا، فى تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إن هذه الحصيلة جاءت من خلال حصيلة تحويلات المصريين العاملين بالخارج والاستثمارات وعائدات التصدير.

وكان محافظ البنك المركزى المصرى طارق عامر قد صرح بأن نتائج عملية الإصلاح الاقتصادى التى تنفذها مصر منذ الربع الأخير من العام الماضى جاءت قوية وفاقت كل التوقعات.

وأشار إلى أن ما تحقق من نتائج حتى الآن بحسب وصف مدراء الاستثمار العالميين يعد إعجازا حيث تدفق إلى الاقتصاد أكثر من 18 مليار دولار استثمارات خارجية فى الأوراق المالية المصرية، وجذبت مصر طلبات من مؤسسات دولية بأكثر من 26 مليار دولار فى السندات الدولية التى تصدرها مصر، فضلا عن موافقة الجهات الدولية على إقراض مصر أكثر من 20 مليار دولار، وبلغت التدفقات من داخل مصر نحو 35 مليار دولار وهو أمر لم يكن موجودا من قب

كتب / محمد علي

استقرت أسعار العملات اليوم السبت على نفس سعرها أمس  بدء العطلة الأسبوعية التى تستمر يومين ، حيث استمر سعر الدولار الأمريكى على ثباته أمام الجنيه المصرى الذى بدأه منذ فترة، وسجل سعر اليورو الأوروبى استقرار، وثبت سعر الجنيه الاسترلينى والريال السعودى و الدينار الكويتى .

وحرصا من "اليوم السابع" على تقديم الأخبار الخدمية فى مقدمتها، أسعار العملات سواء العربية أو الأجنبية مقابل الجنيه المصرى، ننشر أسعار العملات وفقا لآخر تحديثات عدد مختلف من البنوك المحلية والعربية والأجنبية العاملة فى السوق ، حتى يتمكن القارئ من متابعة التطورات التى تطرأ على أسعار العملات بشكل يومى.

سعر الدولار اليوم فى مصر

استقر سعر العملة الأمريكية الدولار، على نفس سعر أمس بداية العطلة الأسبوعية، ليسجل بهذا استقرار أمام الجنيه المصرى، وبحسب عدد مختلف من البنوك جاء سعرها كالتالى .

متوسط سعر الدولار فى البنك المركزى المصرى

 17.61 جنيه للشراء

17.71 جنيه للبيع

سعر الدولار فى بنك مصر

اِقرأ المزيد...

كتب / محمد علي

 

أعلن البنك المركزى المصرى، اليوم الاثنين، ارتفاع حجم أرصدة الاحتياطى من النقد الأجنبى إلى 36.535 مليار دولار بنهاية شهر سبتمبر 2017، مقارنة بـ36.1 مليار دولار بنهاية أغسطس السابق له، بارتفاع قدره نحو 400 مليون دولار.
 
وتستورد مصر ما يعادل متوسط 5 مليارات دولار شهريًا من السلع والمنتجات من الخارج، بإجمالى سنوى يقدر بأكثر من 60 مليار دولار، وبالتالى فإن المتوسط الحالى للاحتياطى من النقد الأجنبى يغطى نحو 7.2 شهر من الواردات السلعية لمصر، وهى أعلى من المتوسط العالمى البالغ نحو 3 أشهر من الورادات السلعية لمصر، بما يؤمن احتياجات مصر من السلع الأساسية والاستراتيجية.
 
 
وتتكون العملات الأجنبية بالاحتياطى الأجنبى لمصر من سلة من العملات الدولية الرئيسية، هى الدولار الأمريكى والعملة الأوروبية الموحدة "اليورو"، والجنيه الإسترلينى والين اليابانى واليوان الصينى، وهى نسبة توزع حيازات مصر منها على أساس أسعار الصرف لتلك العملات ومدى استقرارها فى الأسواق الدولية، وهى تتغير حسب خطة موضوعة من قبل مسؤولى البنك المركزى المصرى.
 

كتب / محمد علي

كشف البنك المركزى المصرى، عن أن ودائع البنوك سجلت زيادة كبيرة بلغت 920 مليار جنيه خلال العام المالى الماضى 2016 – 2017، حيث سجلت فى نهاية شهر يونيو 2016 نحو 2.123 تريليون جنيه، وارتفعت إلى نحو 3.043 تريليون جنيه فى نهاية يونيو 2017.
 
وارتفع إجمالى ودائع المصريين بالبنوك – بما فيها الودائع الحكومية - لمستوى تاريخى جديد لتصل إلى أكثر من 3 تريليونات جنيه، فى نهاية شهر  يونيو 2017، مقارنة بـ2.9 تريليون جنيه – التريليون يساوى 1000 مليار – وذلك بنهاية شهر مايو 2017، وفقًا لتقرير البنك المركزى المصرى.
 
وكشف طارق عامر، محافظ البنك المركزى المصرى، ردًا على سؤال "اليوم السابع" خلال مؤتمر الشمول المالى، إن حجم المتعاملين مع البنوك والبريد يصل إلى 32% من المواطنين أى نحو 17 مليون، ممن لهم حق الانتخاب والذى يقدر بنحو 54 مليون مواطن، لافتًا إلى أن هناك خطة لرفع هذا الرقم عن طريق إجراءات تشريعية ومنتجات وخدمات جديدة بالبنوك.
 
وأضاف طارق عامر محافظ البنك المركزى المصرى، إن مصر حققت الاستقرار النقدى والمالى عبر الإصلاحات الاقتصادية التى تمت مؤخرا وبينها تحرير سعر الصرف، ونجحت تلك الإجراءات فى تلقى ودائع جديدة بالبنوك بنحو 200 مليار جنيه إلى البنوك العاملة فى السوق المحلية .
 
ويعد القطاع المصرفى أحد أهم ركائز الاقتصاد المصرى حاليًا بمعدلات سيولة وقاعدة رأسمالية جيدة ساهمت فى تجاوز هذا القطاع للعديد من الأزمات المحلية والدولية، وهو رهان المستقبل لتمويل المشروعات خلال الفترة القادمة، نظرًا لأن نسبة القروض إلى الودائع بهذا القطاع تصل إلى نحو 45%، وهو ما يؤكد أن السيولة كافية لتمويل كافة أحجام وأنواع المشروعات بما يسهم فى زيادة نمو الناتج المحلى الإجمالى لمصر.